معايير مشروع أسفير

English Version

حُررت بواسطة
Emmanouil Gitsis (cewas), Luisa Muenter (cewas), ترجمة وتعريب:مؤسسة بناء

ملخص موضوعي

تم إطلاق مشروع "أسفير" في عام 1997 على يد مجموعة من ممثلي المنظمات الإنسانية بهدف تحسين مستوى جودة ما يقدمونه من مساعدة وإجراءات الحماية عند الاستجابة لحالات الكوارث، أو الصراعات. المبدأ الأساسي هو أن للسكان المتضررين الحق في العيش بكرامة وأنه يجب اتخاذ جميع الخطوات للتخفيف من معاناتهم. ويتضمن الكتيب الذي نشره مشروع "أسفير" ميثاقًا إنسانيًا (يصف المسؤوليات القانونية للدول الوطنية بشأأن حماية المتضررين ومساعدتهم)، فضلًا عن المعايير الأساسية (التي تقدم معلومات عن العمليات والأطر العامة للتقييمات القائمة على الحقوق والمشاركة). وتشمل الفصول التقنية للكتيب الحد الأدنى من المعايير لـ 1. إمدادات المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية؛ 2 - الأمن الغذائي والتغذية؛ المأوى؛ 3 - المواد الاستيطانية وغير الغذائية؛ و 4 الخدمات الصحية. وتوفر المعايير الدنيا معايير رئيسية حول كيفية تقييم المبادئ، والمؤشرات الرئيسية لقياس وتقييم تحقيق المعايير، فضلًا عن المزيد من الملاحظات التوجيهية.

مقدمة:

تم إطلاق مشروع "أسفير" في عام 1997 كمبادرة من مجموعة من المنظمات غير الحكومية والحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. ويستند المشروع إلى معتقدين أساسيين هما: (أ) حماية الكرامة والحق في تقديم المساعدة للمتضررين من كارثة أو نزاع أو أزمة ويعانون من ذلك؛ ب) خلاص الأشخاص الذين يعانون من نزاع أو كارثة (مشروع أسفير 2011).

كتيب أسفير.

قام فريق مشروع أسفير بنشر كتيب يتكون من 1) الميثاق الإنساني و 2) المعايير الدنيا للاستجابة للكوارث. ويصف الميثاق الإنساني المسؤوليات القانونية للدول الوطنية والأطراف المحاربة لحماية ومساعدة المتضررين. وعلى الصعيد الآخر تتألف أما المعايير الدنيا من مجموعة من الممارسات الجيدة بشأن كيفية الاستجابة في حالة حدوث أزمة إنسانية. بالإضافة إلى ذلك، يتضمن الدليل الفصول التقنية الأربعة التالية (مشروع أسفير 2011):

           تحسين إمدادات المياه، والصرف الصحيiوالنظافةالصحية،

           الأمن الغذائي والتغذية,

           المواد الاستيطانية والغير غذائية

           الخدمات الصحية

 

نطاق كتيب أسفير

تم تصميم كتيب أسفير لتوفير المعايير والمؤشرات الرئيسية لتخطيط وتنفيذ ورصد وتقييم الاستجابة الإنسانية لكلًا من الأوضاع البطيئة والسريعة في أعقاب الكوارث الطبيعية أو الصراعات. وهو قابل للتطبيق في جميع أنحاء العالم في البيئات الريفية والحضرية، فضلًا عن حالات الطوارئ السياسية المعقدة. ويمكن استخدام الدليل أيضًا كأداة تفاوض للسلطات المحلية والدولية في حالة وقوع أزمة إنسانية وكذلك أنشطة التخطيط للتأهب للكوارث (مشروع أسفير 2011).

الميثاق الإنساني

(مقتبس من مشروع أسفير 2011)

ويشكل الميثاق الإنساني حجر الزاوية في الكتيب كما يقدم الخلفية الأخلاقية والقانونية لحماية القانون الدولي إمداده في حالات الاستجابة للكوارث. كما يصف المبادئ الأساسية التي تحكم العمل الإنساني ويمهد السبيل للتفسير والتنتفيذ الصحيح لما سبق. وهو ينشئ الحقوق القانونية والالتزامات والمعتقدات والالتزامات المشتركة للجهات الفاعلة في المجال الإنساني ويستخدمها في وضع مجموعة من المبادئ والحقوق والواجبات المشتركة كبيان.

ويحدد الميثاق المساعدة والحماية بوصفهما الدعامتان الأساسيتان للعمل الإنساني والضروريتان لضمان الظروف الأساسية للعيش بكرامة. ويؤكد أن جميع المتضررين من الكارثة لهم الحق في المساعدة، مع التسليم بأن أولئك الذين يتحملون المسؤولية الأولى عن القيام بذلك ليسوا دائمًا قادرين على تقديم هذا الدعم. ومن ثم، فإن مبادئ الحماية تنشر مسؤولية الحماية على جميع الجهات الفاعلة في المجال الإنساني التي يتعين عليها معًا أن تتأكد من معالجة أخطر التهديدات التي يتعرض لها المتضررون. كما يترجم الميثاق المبادئ والحقوق القانونية إلى استراتيجيات وإجراءات

 

مبادئ الحماية في الميثاق الإنساني. المصدر: مشروع أسفير (2011):

المعايير الأساسية

(مقتبس من مشروع أسفير 2011)

تبني المعايير الأساسية المجموعة الأولى من المعايير التي تبلغ جميع المعايير الأخرى. وهي تصف العمليات والمناهج الأساسية للاستجابة الفعالة. كما تركز خصيصًا على قدرة المتضررين ومشاركتهم النشطة، وتقدم تحليلًا وفهمًا شاملين للاحتياجات والسياق. وتقدم توجهًا للتنسيق الفعال بين الجهات الفاعلة المعنية.

وفي حين توفر المعايير الأساسية مناهجًا تقوم عليها جميع المعايير الواردة في الكتيب، فإن المعايير الدنيا تعتبر نوعية وتحدد المستويات الدنيا للمساعدة في المجالات التقنية لإمدادات المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية؛ والأمن الغذائي والتغذية؛ والمأوى، والاستقرار، والمواد غير الغذائية، فضلًا عن الخدمات الصحية. ويتعين الالتزام بكل من تحسين الأداء بشكل مستمر وتوظيف عمال الإغاثة ذوي المهارات المناسبة لتحقيق هذه المعايير التقنية.

المعيار الإنساني الأساسي ومعايير أسفير الأساسية

إن الفكرة العامة للمعيار الإنساني الأساسي بشأن الجودة والمساءلة والمعايير الأساسية لمشروع أسفير هي وضع المتأثرين بأزمة في صلب الاستجابة الإنسانية. وتحدد المعايير الأساسية الإنسانية الحقوق والالتزامات القانونية للمتضررين، في حين تمثل المعايير الأساسية للاتفاقية تعبيرًا عمليًا عن نظام الضمان الاجتماعي وتظهر جنبًا إلى جنب مع الالتزامات الأساسية في الجدول التالي (مشروع أسفير 2015a):

 

  

المعايير الأساسية لمشروع أسفير والتزامات المعايير الإنسانية الأساسية. المصدر: مشروع أسفير (2015):

 

مشروع أسفير ودورة التقييم

تشیر الأمم المتحدة إلی أن "تقییم الاحتیاجات وتحلیلھا ھو الخطوة الأولی في إدارة دورة المشروع، حیث أنه بدون ھذه المعلومات لا یمکن تنفیذ الخطوات التالیة للتخطیط الاستراتیجي وتعبئة الموارد والتنفیذ والرصد والاستعراض التشغیلي والتقییم" (مشروع أسفير 2014). ويتناول مشروع أسفير جميع مراحل دورة المشروع (إلى جانب اتخاذ القرار، الذي يعتبر خارج نطاق مسؤولية فرق التقييم بل من مسؤولية الإدارات العليا) (مشروع أسفير 2014).

ويوضح الشكل التالي تدفق العملية من خلال مراحل مختلفة لدورة التقييم

 

  

مساهمة مشروع أسفير في التقييمات القائمة على الحقوق والمشاركة

وقد وضعت المعايير الأساسية ومبادئ الحماية في المجال الاجتماعي إطارًا للتقييمات القائمة على الحقوق والمشاركة. ومن شأن أسفير أن يقدم أساسًا صلبًا لدورة المشروع بأكملها، وبالتالي:

  • زيادة كفاءة الوكالات الفردية والمجتمع الإنساني ككل.
  • تحسين نوعية برمجة الوكالات.
  • زيادة مسؤولية كل من السكان المتضررين والجهات المانحة.
  • سيساعد استخدام مؤشرات أسفير في التقييمات على رصد القضايا الرئيسية مع مرور الوقت وتمكين المقيمين من تطوير فهم مشترك لما ينبغي تقييمه.
  • مقارنة القطاعات والتقييمات والمشاريع المختلفة.
  • تحسين التنسيق والتعاون، مع توفير المؤشرات لغة مشتركة لتحديد ومناقشة القضايا الحرجة أثناء التقييم وتنفيذ المشاريع داخل المنظمة وخارجها.
  • إنشاء إطار لجمع البيانات مع مرور الوقت، مع زيادة مستويات التفاصيل.
  • خلق الأساس للرصد والتقييم.

على الرغم من أن مشروع "أسفير" ذو صلة بكل من الأزمات المفاجئة والأزمات الإنسانية طويلة الأمد، فإن معايير "إسفير" للتقييمات تركز على حالات الطوارئ المفاجئة، لا سيما عند مناقشة تنفيذ التقييم. ومع ذلك، فإن أفضل الممارسات في التقييمات متشابهة بغض النظر عن نوع الطوارئ، وبالتالي فإن هذا الدليل ينطبق أيضًا على الأزمات الممتدة. ويتمثل أحد العوامل الرئيسية في أن هناك المزيد من الوقت لإعداد وتقييم وصقل عمليات التقييم في الأزمات البطيئة الأمد، مما يمكن من إدراج الممارسات الجيدة الموضحة هنا بسهولة أكثر (مشروع أسفير 2014).

مساهمة أسفير في الرصد والتقييم

(مقتبس من مشروع أسفير 2015b)

بالإضافة إلى التوجيهات للقطاعات الفنية، يوفر أسفير دعمًا قيمًا لفحص أداء الاستجابة الإنسانية. ويكتسب ذلك أهمية خاصة في الحالات التي لا يكون فيها للجهات الفاعلة الإنسانية أهداف محددة داخليًا أو إجراءات تشغيل موحدة. يقدم أسفير نوعين متميزين من التوجيهات بشأن رصد وتقييم العمل الإنساني:

  • الجوانب والعمليات الداخلية مثل عمليات البرمجة والنظم والقدرات والأداء، و
  • الجوانب الخارجية مثل درجة استيفاء المعايير الإنسانية التقنية

 

تطبيقات كتيب مشروع أسفير لعمليات الرصد والتقييم. المصدر: مشروع أسفير (2015)

يقدم أسفير أيضًا قيمة إضافية من خلال التركيز على منهج قائم على الحقوق والمشاركة. وينبغي إدراج المناهج الوارد وصفها في الدليل قدر الإمكان طوال دورة البرنامج الإنساني.

المراجع

THE SPHERE PROJECT (Editor) (2011): Humanitarian Charter and Minimum Standards in Humanitarian Response. Bourton on Dunsmore: Practcal Action Publishing. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 23.04.2012].

THE SPHERE PROJECT (2014): Sphere for Assessments. Sphere Unpacked.. Geneva: Sphere Unpacked. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 13.07.2016].

THE SPHERE PROJECT (2015): The Core Humanitarian Standard and the Sphere Core Standards. Analysis and Comparison. . Geneva: The Sphere Project. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 13.07.2016].

THE SPHERE PROJECT (2015): Sphere for Monitoring and Evaluation. Sphere Unpacked. Geneva: The Sphere Project. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 13.07.2016].

قراءات اضافية

Reference icon

منظمة الصحة العالمية; , ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺍﻷﻣﻢ المتحدة ﻟﻠﻤﺴﺘﻮﻃﻨﺎﺕ ﺍﻟﺒﺸﺮﻳﺔ,الأمم المتحدة (Editor) (2012): الحق في المياه. . الأمم المتحدة، جينيف.سويسرا.: العنوان URL [تاريخ الإطلاع 14.08.2017]. PDF

يستند هذا المنشور إلى وثيقة الحق في المياه، التي أصدرﺗﻬا منظمة الصحة العالمية، ومفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ومركز حقوق الإسكان وحالات الإخلاء، ومنظمة الإعانة على توفير المياه، ومركز الحقوق الاقتصادية والاجتماعية في عام ٢٠٠٣. وهو يبدأ بشرح المقصود من الحق في المياه، ويبين ما يعنيه هذا الحق لبعض الأفراد والجماعات على وجه التحديد، ثم يتطرق بالتفصيل إلى التزا مات الدولة فيما يتعلق ﺑﻬذا الحق. ويختتم باستعراض عام لآليات المساءلة والرصد على كل من الصعيد الوطني والإقليمي والدولي.

Language: Arabic


Reference icon

كاتارينا دي البوكيرك (2011): تقرير المقررة الخاصة المعنية بحق الإنسان في الحصول على مياه الشرب المأمونة وخدمات الصرف الصحي، مجلس حقوق الإنسان. الجمعية العامة للأمم المتحدة. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 13.08.2017].

Language: Arabic


Reference icon

THE SPHERE PROJECT (2009): Taking the initiative. Exploring quality and accountability in the humanitarian sector. . An introduction to eight initiatives.. Geneva: The Sphere Project. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 13.07.2016].

This paper is intended as a background paper for a training module. The theoretical and conceptual basis of eight of the nine different initiatives and their tools are presented as well as their linkages, both verbally and in diagrammatic form. These are presented in a short paper that would also serve as a stand-alone document, of use to two distinct audiences: policy makers and field staff.


Reference icon

VAN DYKE,M.; WALDMANN, R (2004): The Sphere Project Evaluation Report. N ew York: Columbia University, Centre for Global Health and Economic Development. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 18.07.2016].

The evaluation reports finds that the influence of the Sphere Project in the realm of humanitarian assistance was found to be positive and widespread. The report also describes a number of areas were found where the Project could be improved. Doing so would strengthen the already important contribution that the Sphere Project has made to humanitarian assistance and would be of great benefit to those whose lives are unfortunately affected by anthropogenic or natural disasters.


دراسات حالة

Reference icon

يونيسسف (2013): الأزمة السورية . العنوان URL [تاريخ الإطلاع 25.08.2017].

Language: Arabic


Reference icon

BUCHANAN-SMITH, M. (2003): How the Sphere Project Came into Being: A Case Study of Policy-Making in the Humanitarian Aid Sector and the Relative Influence of Research. London: Overseas Development Institute. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 18.07.2016].

This case study describes the process leading up to the policy shift to adopting the Sphere policy and the buy-in achieved through the first years of implementation to explore the research and policy linkages. The case study lookes at NGO performance as evaluated in terms policy impact of Sphere through the Study 3 Joint Evaluation of Emergency Assistance to Rwanda. It found that the ideas presented in the well-documented study report gave more or less immediate impetus to the embryonic Sphere project and Study 3 was regarded as impactful, highly credibly, and was seen as a very thorough piece of work. However, the impact was also partial as NGOs evaded addressing the more challenging and radical recommendations around accreditation and regulation of NGOs. The case found that research is more likely to contribute to evidence based policy if it fits within the institutional limits and pressures of policy makers, if policy makers and researchers share networks that create chains of legitimacy in policy areas, and if the outputs are based on credible evidence that are communicated appropriately.


Reference icon

ROY, S. ; 2012 (Editor) (2012): Mindanao After A Month of Devastation. Philippines: Sphere Case Studies.. Geneva: The Sphere Project and Luther World Relief. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 18.07.2016].

Potable drinking water remains a need in all areas visited however there is much more need for those who are outside evacuation centres. In Tambo in the Philippines, families affected by tropical storm WASH were hesitant a month after the storm to drink water from the faucet due to the stomach problems that they experienced. Also, the provision of drinking water has started to become scarce resulting to some people having to drink dirty water to quench their thirst.


مواد لرفع الوعي

Reference icon

جمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية (2008): مجلة الصحة تجمعنا. العنوان URL [تاريخ الإطلاع 25.08.2017].


روابط مهمة

www.sphereproject.org/ [تاريخ الإطلاع 12.07.2016]

The Sphere Project is a voluntary initiative that brings a wide range of humanitarian agencies together around a common aim in order to improve the quality of humanitarian assistance and the accountability of humanitarian actors to their constituents, donors and affected populations.

www.spherehandbook.org/

The Sphere Handbook, Humanitarian Charter and Minimum Standards in Humanitarian Response, is one of the most widely known and internationally recognized sets of common principles and universal minimum standards in life-saving areas of humanitarian response.